بسطه بنات

جمال ، موضه ، شهرة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» ماهو جوابك لو سئلت هذا السؤال
الثلاثاء أغسطس 09, 2011 1:52 pm من طرف دع العقل وتمتع بالدلاخه

» هل تسرح بالصلاة ؟ الحل موجود
الثلاثاء أغسطس 09, 2011 1:46 pm من طرف دع العقل وتمتع بالدلاخه

» موسوعه صور بنات للمسن
الخميس يونيو 09, 2011 8:51 pm من طرف زائر

» مسلسل انمي ياباني فارسة مصاصي الدماء
الأربعاء أكتوبر 27, 2010 4:08 am من طرف زائر

» ســت صـــور لا يـراهـــا الانســـــــان قــبل وفــــاته
السبت يونيو 19, 2010 2:22 pm من طرف زائر

» من اغرب القضايا
الخميس يناير 07, 2010 12:31 pm من طرف قـ♥ـلب "طفْلہ"

» |[ إيــش الى تفكر فيه هاللحظة ]|
الخميس ديسمبر 31, 2009 12:11 am من طرف قـ♥ـلب "طفْلہ"

» تتوقع الي بعدك عمرو كم ؟؟
الخميس ديسمبر 31, 2009 12:08 am من طرف قـ♥ـلب "طفْلہ"

» ايـــش رايــك بنــك نــيم الــعــضــو الــلــي قــبــلــك ؟؟
الخميس ديسمبر 31, 2009 12:06 am من طرف قـ♥ـلب "طفْلہ"

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
قـ♥ـلب "طفْلہ"
 
{ إآنًـِفْـآسَِ آإلـَورِد
 
sweet girl
 
العنود
 
ČŰṬЄ ĞΊṚℓ
 
! ά7lά Ĝmя !
 
دع العقل وتمتع بالدلاخه
 
Admin
 

شاطر | 
 

 صبرا آل جدهـ ,

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قـ♥ـلب "طفْلہ"
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 172
تاريخ التسجيل : 03/12/2009
الموقع : دلع روح

مُساهمةموضوع: صبرا آل جدهـ ,   الأحد ديسمبر 13, 2009 9:29 am

صبر آل جده ..

ما الذي نراه وما الذي نسمعه ..؟ أصدق هو أم كابوس مرا ننتظر إنتهائه ؟ أوصلوا إلى هذه الحالة ..

يالله .. ما أصابهم يبكي القلوب ويديميها يقطع أنياطها ويحرقها ,

لا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله ..

هل كما قال أحدهم .. ( رأيت يوم القيامة حين أتى السيل الجارف والناس يسرعون ويحاولون الهرب ) ياربي رحماك رحماك ,

يعجز العقل أن يعي ما يحدث وأن يصدق ما يرى .. جثث بين الركام وأحباب ذهبوا وأناس لا ندري أحياء أم أموات ,

لم يدرك بعد ما يحدث هناك غير أهلها ولا يكادون هم يصفونه

فاجعه أحدثت يوما أسودا لن تنساه هذه المدينة ولا الذين رأوا فيه عذابا معجلا ورأو فيه إنذارا شديدا سبحان ربك رب العزة عما يصفون

تقول إحداهم :

بكل بساطه احكي قصتي ومن القصه بداخلها قصص ..!



قصة كآرثة جدة وضحايآها مع العيد الأضحى العظيم ..


كآنت أمطآر عآتية متلها متل أي منطقة بتجيهآ أمطآر ..

بس قدرة قآدر طلعت هالمرة الأمطآر اقوى مما تخيلنآ ..

وقبل كل شي نعرف ان ربنآ على كل شي قدير ..

صآرت هالكآرثه في صبآح يوم الأربعآء بتآريخ 8/12 / 1430هـ


بدآيتهآ غيوم وهوىء بآرد ونظيف ونقي وجو خيآآآآآآآآآآآل ..

الكل حب هالجو وحآب يطلع يتمشى متله متل أي شخص فأي بلد ..


واحنا ممن ضمن هالاشخآص وهالناس اللي حبوا الجو ..

وقلنا بنطلع نتمشى مع امي وـآبوي واخواني ..

أمي قالت انا بطلع مع ولدي وانتم الحقوني مع ابوكم ..

عشان بتروح قبلنا وتكتشف المكان والاوضاع هي واخوي وخآلآتي قبلنآ ..

فتصل عليها ابوي وسالها عن الجو وقالت مرة روعه وعندنا مطر خفيف عند البحر ..

وانا واخواتي وبنات عمتي فرحنآ بالخبر وقلنا لأبوي يلآ نلحقهم ونكلم خالي وبنات خالي ..

ونشيل فطورنآ معنآ عشان نتونس اكتر واكتر ..

وكنآ مبسوطين مرررة مع الجو والسيارات والامطار يعني بصرآحة كآن المنظر رووووووووعه ..


ولحقنآ أمي وشفنآها وكانت مبسوطه فينا وكنا نضحك من ورا شباك السيارة ..

كنا متجهين ع البحر ..


بس لقينآه زحمة مرررة ..

فامي قالت خلينا نروح استرآحتنآ ..

وابوي قال طيب ..

واحنا راجعين من الخط السريع .. فجأة !!

اتصل صاحب خالي عليه وقاله إلحقني السيل وصلني وغطى علي ..

وكنا قلقانين عليه وخالي قال انا بروح له ..


وبعدين واحنا عند الجآمعه وقف علينا الخط ..

وجلسنا سآعتين ننتظر ...


ملينا من الانتظار وبس طالعنا على يسارنا لقينا خط الخدمات معدوم والسيل وصله وقدامنا شفنا الحدث ..

سيارات ورجال كبار وصغار مسحوبين بالسيل محد قادر يساعدهم لأنهم لو سحبوا واحد يمكن راح ينسحبون الكل ..

لأن السيل كان قوي وأقوى مما تتصورون ..

وقتها خفنا وابوي قال لا تخافون دامني معكم ..

بس ماتوقعنا اللي بيصير .. الموت لاجا مايعرف كبير ولآ صغير ..

كل شي تحول بتواني ..

وكل شي صار بلمحة بصر ..

السيل اللي كان بخط الخدمات وصل لعندنا بلحظة ..

وقتها ماعرفنا وش نسوي ..

ابوي يصيح انزلوا من السيارة ..

وشفنا الناس كلهم نازلين من السيارات ..

والكل يجري وربي وربي كأنه يوم قيامه ..

االناس بكل اجناسهم قدآمي يجرون ..

محد قادر يساعد احد ..

الكل قدامه الموت .. مافي يمه ارحميني ..

ناس تصرخ باعلى صووووت .. بس محد سامعها غير الواحد الأحد ..

واحنا ناس منهم ..

نجري بكل قوتنا .. لين سوور الجآمعه ..

شفتوا سور الجآمعه وشلوون طويل ؟؟!!

بس على طوله قدرنا نطلعه ..

مدري والله كيف جاتنا قوة وطلعناه ..

اختي التآنيه قدآمي وبنات عمتي ثنتين منهم..

وبعدهم مشاعرجنوني وبعدها اخوي بدر ..

وطيف اختي عشان جسمهآ صغير قدروا الشباب يطلعوهآ بسرعه ..

فجيت انا بطلع ماقدرت من ذهول المنظر جاني تبلد ..

وثقل مو طبيعي ماقدرت اطلع ابوي الله يسعده شافني ابكي واصرخ يبي يساعدني بس ماقدر ..

فإثنين من الشباب ربي يستر عليهم طلعوني وساعدوني بالطلوع ..

فجلست ع السور ماقدرت انزل اطالع بأختي الكبيرة وخالتي بعد ماقدروا يطلعوا ..

كلهم يطلبوا مني المساعدة .. وانا متشتته بينهم واطالع بعيون امي وهي بدموعها تطالع فيني ..

منظر مو رآضي روح عن بآلي ..

قالت لي بصوتهآ الحزين وصيتي اخواااااااانك انتبهي عليهم وخذي بالك منهم ..

فصرت اطالع بالعالم اللي حولي ماأدري وش اسوي او وش بيدي اساعدهم ناس صوتها بإذني تصرخ ..

وناس تموت قدامي .. سيآرآت بعوايلها تتقلب ويشيلهآ السيل متل الورقة ..

وشباب الغربيه والله ماقصروا اثبتوا وجودهم بصرآحه ..

سحبوا اختي الكبيرة وخالتي ونزلوني من على السور ..

وجلسنا نجري والناس تجري معانا والسيل على يسارنا اطالع فيه شايل ناااس وسياراات وقمامات ووسآخآت" الله يكرمكم "

وناس قدامي تطيح ماتقوم ..

وربي المسافه كانت طويله واحنا نجريها بس ذهول المنظر ماحسينا بالتعب لأن الكل معنا ..

وكان معي اخوي واختي الصغار ماسكتهم كان علي ثقل مو طبيعي ..

كان في سيل قدامي ابي اقطعه ماقدرت سحبني انا واخواني ..

ذقت المووووت واصرخ باعلى صوت بس مين يسمعني واخواني الباقين يصرخون يبون يساعدوني وبعد مابيدهم شي ..

سحبنا السيل بأقوى قوته .. كأنه نهر يجري .. مسكت بشجرة بس الشجرة انسحبت معي وبوسط السيل ساعدوني شباب اخذو اخواني الصغار عني .. وقلت لهم خلوني اموت خلآص بس عليكم اخواني ..

فقال واحد منهم وحتى انتي انشاء الله معهم وسحبني ..

وربي ماقدرت.. انسدحت من التعب ع التراب .

والناس باقي تجري ..

قلت خلآآآآآص ماعآآآآآآآآآد فيني حيييييييييل ..

خلوني اموت ..

جآني اخوي اللي كان مع امي وجلس يبكي يترجآني يبيني اقوم ..

واخواني الصغار معي يبكون .. قمت وانا ميته من التعب واجري ..

لين وصلنا سكن الجآمعه واحنا مهلوكين ..

..
إن كانت صادقة ونحسبها والله حسيبها .. فيالله ما أشد مصابهم , وما أصعب ما يعيشونه ,

يحكي لي قريب لي :

حين أتى المطر طلعت أشوف سيارتي ولقيت إن السيل يسحبها شوي شوي , قعدت محتار أروح وإلا لا

أخاف أروح ويسحبني السيل معها المهم قررت إن حياتي أهم بكثير ورجعت وما أمداني أوصل باب البيت إلا ويطق رجلي شيء وأناظر ,


إلا وجثة آدمي ومعه طفله , يقول ما قدرت أناظر ودخلت وأنا في حالة فزع وخوف ,

سبحان الله .. والله أكبر ,

لنعد قليلا إلى قوله تعالى ( وما كان الله ليعذبهم وهم يستغفرون ) فما صنعوا لينالوا هذا الغضب الرباني ,

دخلت يوم الأمس إلى موقع اليو توب لأرى العجب العجاب , جثث أطفال وكبار ونساء لا إله إلا الله ,

لم أكن مدرك ما يحث هناك , ولم أكن أتوقع أنهم إلى هذا الحد ,

رجل يذهب ليعود وعائلته غير موجوده قد غمرت بيته المياهـ .. وآخر يهب لإنقاذ ما يمكن إنقاذه , وآخرى فقدت ذويها وهم ذاهبون إلى الحج ,

وآخر فقد زوجته وطفله الرضيع , وسمعنا أيضا استشهاد الداعية سناء أبو الغيث في هذه الكارثة والحصيلة لم تقفل أبوابها بعد ,

رحماك ربي .. رحماك ربي ,

ولا زال البحث في الأنقاض جاريا لبرما وجدوا نفسا لم يكتب يومها بعد ,

جده وسجل أيها التاريخ يوم الأربعاء أنها شهدت يوما لن ينساه معظم أهلها ولن يبرح تفكير صغارهم ولن ينسى حزنه كبارهم ,

..


مقتطفات \

- نسمع أن هناك من أستغل هذه الكارثة لينهب ويسرق .. فأين عقول هؤلاء ؟ ,

- الكل يلوم الأمانة لعدم إنجاز مشاريع لربما خففت ضررا محدقا , الآن تحقيقات مع معظم المقصرين .. ولكن بعد ماذا ؟

- في النهاية يجب أن نرضى بالقدر خيره وشره , وهذا الأمر مكتوب ومقدر والحمد لله على كل حال ,


اسال الله العلي العظيم , أن يكفينا مصائب هذه الدنيا , وأن يحفظنا بحفظه ,

بقلم بقايا عطر ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صبرا آل جدهـ ,
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بسطه بنات :: دلع روح العام-
انتقل الى: